الشهر السادس من الحمل (معلومات هامة عن الجنين ونصائح يجب اتباعها في الشهر السادس)

الشهر السادس من الحمل ـ كل شهور الحمل متعبة وتسبب مشقة، وألم ومجهود كبير على المرأة، ولكن المعروف عن الشهر السادس من الحمل، أنه أكثر شهور الحمل راحة وتكون فيه المرأة، تتمتع بنشاط وصحة جيدة حيث أنه يتم تقسيم، شهور الحمل التسعة إلى ثلاث مراحل كل منها يتكون، من ثلاث شهور وهى عبارة عن، الثلث الأول من الحمل و الثلث الثاني من الحمل، الثلث الثالث من الحمل ويقع الشهر السادس فى نهاية، الثلث الثاني من الحمل ويكون لكل تلت من الحمل، أعراضه فمثلا يتميز الثلث الأول من الحمل بالشعور بالدوخة، والغثيان والقيء وعدم القدرة على تناول الطعام، وله العديد من الإرشادات والتعليمات التي تميزه أيضا، حيث يزداد فيه خطر الإصابة بالإجهاض مما يسبب للحامل، القلق والتوتر من خطر الإجهاض و ينهكها الثلث الأول، من الحمل بشدة وتنتهى هذه الأعراض مع انتهاء، الثلاث شهور الأولى وفى الشهر الرابع تبدأ المرأة، مرحلة جديدة من الحمل وهي الثلث الثاني من الحمل، وتتميز هذه المرحلة بانتهاء أعراض الثلث الأول، من قئ و دوخة وتزداد رغبة الأم فى تناول الطعام، وتستطيع الاستمتاع بحملها وتستعيد صحتها، ويتميز أيضا الثلث الثاني من الحمل بالتغيرات الكبيرة، التي تحدث للجنين حيث تبدأ الأم تشعر بركلاته، وتبدأ بطنها فى الظهور وتستطيع الأم خلال، الثلث الثاني من الحمل بمعرفة نوع جنينها، إذا كان ذكر أم أنثى وحيث أن الشهر السادس، هو أحد شهور التلت الثانى لذلك يكون، من أفضل شهور الحمل حيث أنه فى التلت الأخير، من الحمل أيضا تعانى الأم من الكثير من الألام، بالحوض وزيادة الوزن وبطأ حركتها وقلة النشاط والقلق، والتوتر من أقتراب عملية الولادة .

الحمل في الشهر السادس

نصائح للمرأة الحامل فى الشهر السادس من الحمل

يجب العلم عزيزتى المرأة أنه كلما اهتممت بصحة حملك، عن طريق القيام بالفحوصات الدورية للتأكد، من عدم وجود أى من الأمراض الشائعة، خلال مرحلة الحمل والحصول على التغذية السليمة، والحفاظ على تناول الفيتامينات والكالسيوم والحديد، طوال فترة الحمل وحتى بعد الولادة، وتنفيذ كل تعليمات الطبيب والابتعاد عن المحاذير، التى تضر بصحة حملك وجنينك سوف يولد جنينك، بصحة جيدة ولا يعانى بأى من المشاكل، و يولد بوزن مثالى ومكتمل النمو وتسعدين باستقباله، وتعريفه على الحياة التي تتشاركها معه وينمو فيها طفلك، بمساعدتك واهتمامك ومن أهم النصائح التى يجب اتباعها خلال، الشهر السادس من الحمل هي .

  1. القيام بفحص سكر الحمل حيث أن هناك الكثير، من النساء التى تتعرض للإصابة بسكر الحمل .
  2. الاهتمام بمتابعة قياس ضغط الدم للمرأة الحامل بصورة مستمرة، للحفاظ على صحة الأم والجنين .
  3. مراقبة حركة الجنين والتى يجب أن لا تقل، عن عشر حركات خلال اليوم حيث أن حركة الجنين، تدل على صحته الجيدة وأن الطعام والأكسجين يصلان، للجنين بصورة جيدة .
  4. الحصول على التغذية الصحيحة عن طريق الحرص على تناول، البروتينات والنشويات والكربوهيدرات التى يحتاجها الجنين فى مراحل نموه، والتركيز على الحصول على الأوميجا 3 حيث تعمل على زيادة، معدل ذكاء الجنين ونمو المخ والاهتمام بتناول الطعام، الذي يمد الجسم بالفيتامينات والمعادن المختلفة، والامتناع عن بعض الأطعمة التى تحتوى على مواد حافظة، أو الدهون بنسبة عالية .
  5. الانتظام فى الذهاب لزيارة الطبيب المختص بمتابعة الحمل، للاطمئنان على صحة جنينك ونبضه ونموه بالمعدل الطبيعى والصحى، عن طريق الخضوع لأشعة السونار .
  6. الحرص على الحصول على نوم صحى لساعات متواصلة، حتى تتجنبين آلام العظام والإرهاق وتحصلى على النشاط المطلوب، للعناية بصحتك وصحة جنينك.
  7. من الضروري تناول كميات كبيرة من الماء، على مدار اليوم حتى لا يصاب الجنين بالجفاف، و للحفاظ على معدل السائل الأمينوسي بالرحم .
إقرأ ايضا:  الولادة الطبيعية (علامات وطرق تسهيل الولادة الطبيعية)

الجنين في الشهر السادس

الجنين فى الشهر السادس

تطرأ على الجنين خلال الشهر السادس الكثير، من التغييرات الواضحة فيزداد الجنين فى الوزن بصورة سريعة، بسبب زيادة سمك جلد الجنين وتراكم الدهون، لتتكون طبقة جديدة من الدهون تحت الجلد الخارجى، التى تعمل على حماية أعضائه الداخلية أثناء عملية الولادة، كما تنمو عضلاته وتصبح أقوى ويزداد نمو الشعر، فى جسمه كما تكتمل نمو حواسه بحيث تتطور، حاسة السمع و يصبح باستطاعته الاستماع إلى صوت أمه، والأصوات الخارجية ويستجيب لها وتكتسب بشرته اللون، وتقل شفافية جلد الجنين بالتدريج وفى نهاية الشهر السادس، يكون الجنين قادر على تحريك جفون عينيه، ويستطيع فتحها وإغلاقها و يصبح باستطاعته مص أصابع يديه، تبدأ الرئتين فى النمو خلال الشهر السادس من الحمل، ويكتمل نمو أظافر يديه وقدميه خلال الأسبوع الأخير، من الشهر السادس يكون وزن الجنين، فى بداية الشهر السادس حوالى 430 جرام، ويكون طوله حوالى 10 سم وفي نهاية الشهر السادس، يصل وزن الجنين حوالي 760 جرام ويصبح طوله، حوالى 35 سم وخلال الشهر السادس من الحمل يغير، الجنين وضعيته فى رحم الأم باستمرار، ويكون كثير الحركة ولا يستقر فى وضع معين، وفى حالة كانت حركة الجنين قليلة او ضعيفة، وقد أصابك هذا بالقلق يمكنك تناول طعام أو شراب، يحتوى على السكر حيث أن السكريات تزيد من نشاط، جنينك وتمنحه المزيد من الطاقة حتى تطمئنى على صحته، وإذا تناولت السكريات ولم يحدث أى تغير فى نشاط، جنينك يجب أستشارة الطبيب المختص ليحدد لك السبب، فى قلة نشاطه ويحل المشكلة بطريقة علمية صحيحة .

اضف تعليق