اعراض انقطاع الطمث ( أسباب الإصابة ونصائح لعلاج الاعراض)

اعراض انقطاع الطمث : انفطاع الطمث يتم التأكد منه بانتهاء الدورة الشهرية, لمدة اثنى عشر شهر متتاليين, وعلى الأغلب يتم انقطاع الدورة الشهرية في سن الاربعين او الخمسين, وانقطاع الطمث أمر طبيعى, ولكن مع حدوث بعض الأعراض المصاحبة له, مثل الأعراض البدنية والنفسية يكون لها تأثير سيئ على السيدة, مما يفضل معه اللجوء إلى الطبيب لتخفيف حدة هذه الأعراض, والتى قد تكون مجرد حدوث تغييرات في نمط الحياة, او اللجوء الى العلاج الهرمونى, في حالة كانت الأعراض قوية وعلى ذلك سوف نتناول بالإيضاح, الأعراض المصاحبة لانقطاع الطمث, مع توضيح التوقيت الذى يستوجب التوجه الى الطبيب, ومضاعفات أعراض الطمث على النحو الآتي .

اعراض انقطاع الطمث

اعراض انقطاع الطمث

تبدأ الأعراض الخاصة بانقطاع الطمث قبل انقطاع الدورة الشهرية بفترة زمنية, والتى قد تكون من شهر واحد حتى الثلاثة سنوات السابقة لها, وهذه الأعراض والمؤشرات قد تكون .

  • الإصابة بجفاف في المهبل
  • عدم انتظام الدورة الشهرية
  • التعرض الهبات الحرارية
  • التعرق الليلي
  • القشعريرة
  • حدوث اضطرابات في النوم
  • تعكر الحالة المزاجية
  • يبطئ عملية الأيض في الجسم مما يترتب زيادة الوزن
  • تعرض الجلد للجفاف و الشعر للتساقط
  • عدم امتلاء الثديين

تختلف الأعراض المصاحبة لانقطاع الطمث من سيدة لاخرى, فقد تحدث بعض من هذه الأعراض لسيدة ما, وقد تحدث جميع هذه الأعراض مجتمعة لسيدة أخرى .

إلا أن حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية في الفترة السابقة, لانقطاع الطمث يعد عرض شائع الحدوث لجميع السيدات, ويبدأ الأمر بحدوث اضطرابات مثل تأخر الدورة الشهرية شهر ثم تعود مرة أخرى, وهكذا حتى يتم انقطاع الطمث بشكل نهائى, أو تقارب موعد الدورة على فترات أقصر الا انه هناك احتمال كبير ايضا, أن يكون انقطاع الطمث بسبب الحمل, فيجب عمل الاختبار اللازم في حالة وجود احتمال .

إقرأ ايضا:  نصائح للتخسيس (افضل 10 نصائح لانقاص الوزن بدون رجيم او رياضة)

متى يجب زيارة الطبيب 

دائما ينصح السيدات بعمل متابعة مع الطبيب بشكل دورى, للتأكد من عدم وجود اى مشاكل او للتأكد من عدم اصابتها, باى نوع من الأمراض عن طريق عمل الأشعة اللازمة, وتكون المتابعة اهم واولى بعد انقطاع الدورة الشهرية, للحصول على الرعاية الصحية الوقائية, ومواجهة أى مشاكل أو مخاوف طبية .

وتتضمن الرعاية الصحية والوقائية  في سن اليأس, أن يتم عمل بعض الفحوصات الطبية مثل تنظير القولون, وتصوير الثدي وفحص ثلاثي الغليسريد, وقد يوصى الطبيب بعض الفحوصات الاخرى, مثل اختبار الغدة الدرقية .

وفى حالة التعرض لنزيف مهبلي بعد انقطاع الدورة الشهرية, يجب التوجه الى الطبيب المختص بشكل فورى .

أسباب سن اليأس 

قد ينتج سن اليأس بسبب الحالات الآتية .

  • حدوث انخفاض طبيعي في معدل الهرمونات التناسلية : حيث تبدأ المبايض في أواخر الثلاثينيات, أن يقل إنتاج الهرمونات بشكل تدريجي, وهى هرمونات الاستروجين والبروجسترون, التي تعد مسؤولة عن تنظيم الطمث, مما يعمل على تقليل معدل الخصوبة.
  • وفي سن الأربعين تبدأ زيادة فترة الطمث أو تقل : وتحدث في فترات متقاربة ويحدث عدم انتظام في الدورة الشهرية, حتى تنقطع تماما في بداية سن الخمسين .
  • التعرض لجراحة استئصال المبيض : المبيض يكون مسئول عن إفراز عدد من الهرمونات, مثل الاستروجين والبروجسترون, اللذان يعدان مسئولان عن عملية تنظيم الطمث, وفي حالة تعرض السيدة لجراحة استئصال المبيض, ينتج عنه بشكل رئيسي انقطاع الطمث ويترتب على ذلك, الإصابة بأعراض انقطاع الطمث منها الهبات الساخنة, الاعراض الاخرى التي تقترن مع انقطاع الطمث, مع حدوث حدة في هذه الأعراض ومن الجدير بالذكر, انه في حالة استئصال الرحم من دون المبايض, لا ينتج عن ذلك انقطاع الدورة الشهرية, حيث تنتج المبايض هرمون الاستروجين والبروجسترون, بشكل طبيعي وإنتاج المبايض .
  • التعرض للعلاج الكيميائي والعلاج بالأشعة : تتسبب الأدوية الخاصة بعلاج السرطان الى التعرض لانقطاع الطمث, مما يترتب عليه التعرض للهبات الساخنة, الأعراض المصاحبة لانقطاع الدورة الشهرية, بعد فترة وجيزة من التعرض لهذه الأدوية, الا ان انقطاع الطمث قد يكون مقترن بفترة زمنية قصيرة, على حسب عمر السيدة وحالتها الصحية, لذلك يجب الحذر وأخذ الحيطة من التعرض للحمل .
  • قصور المبيض الاولي : تعانى نسبة قليلة من السيدات تكاد تكون نسبة 1% الى, انقطاع الدورة الشهرية قبل سن الأربعين, وهو يكون سن اليأس المبكر, وقد يكون المتسبب في ذلك هو فشل المبيض, في إنتاج الهرمونات التناسلية وفقا للمعدل الطبيعى, ويسمي قصور المبيض الأولي وهو يكون بسبب الإصابة بالأمراض الوراثية, او أمراض نقص المناعة وفي الاغلب, لا تكون هناك أسباب واضحة لسن اليأس ولكن يجب على السيدات, في هذه الحالة عمل معالجة هرمونية حتى بلوغ السن الطبيعي لسن اليأس, وهذا للحفاظ على صحة وسلامة المخ والقلب والعظام .
إقرأ ايضا:  نسبة السكر فى الدم (اسباب ارتفاعه وطرق ونصائح الوقاية منه)

المضاعفات

مع الوصول إلى سن انقطاع الطمث, تزيد فرص الاصابة ببعض الامراض الاخرى وهى .

  • امراض القلب والاوعية الدموية : عند تعرض أي سيدة إلى انخفاض في هرمون الاستروجين, يترتب على ذلك زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية, وهي أمراض خطيرة يترتب عليها الوفاة, ويمكن الوقاية من هذه المضاعفات, في حالة الالتزام بممارسة الرياضة بشكل يومى, مع الالتزام بتناول الغذاء الصحي والحفاظ على الجسم رشيق, وفي الوزن الذى يتلائم مع الطول ويجب أن يتم عمل تحاليل بشكل دورى, للتأكد من سلامة صحة القلب والأوعية الدموية, والتأكد من عدم الإصابة بالكوليسترول وضغط الدم, وفى حالة حدوث ذلك يجب تناول العلاج المناسب من الطبيب المختص .
  • الإصابة بهشاشة العظام : من مضاعفات انقطاع الطمث الإصابة بهشاشة العظام وضعف العظام, مما يترتب عليه الإصابة بالكسور, وقد تتعرض السيدة خلال السنوات الاولى من انقطاع الطمث, إلى فقد كثافة العظام بمعدل سريع, مما يترتب عليه الإصابة بهشاشة العظام .
  • سلس البول : مع مرور الوقت تتعرض انسجة المهبل الى عدم المرونة, مما يترتب عليه الإحساس المفاجئ بالرغبة في التبول, وبعد فترة تصاب بخروج البول بشكل لا ارادي, كما قد تصاب بخروج البول مع الضحك, او السعال أو رفع شيء ثقيل  والتخلص من هذه المشكلة, يساعد كثيرا استخدام الاستروجين المهبلي الموضعي, والالتزام بأداء تمارين كيجل على التخفيف من أعراض سلس البول .
  • الوظيفة الجنسية : مع انخفاض المرونة في المهبل وانخفاض إنتاج الرطوبة, الإصابة بالجفاف في المهبل, مما ينتج عنه الشعور بعدم الراحة وحدوث نزيف في العلاقة الحميمية, مما يترتب عليه حدوث انخفاض في الرغبة الجنسية, ويفضل استخدام المزلقات و المرطبات المهبلية المعتمدة, مع إمكانية استخدام الاستروجين المهبلي الموضعي, والذى يتوافر بأشكال عدم منها الاقراص او في شكل كريم مهبلى .
  • زيادة الوزن : مع تباطؤ عملية الأيض قط يترتب على ذلك إصابة السيدات, بزيادة الوزن مما يستوجب معه الحفاظ على تناول الطعام الصحى المتوازن, تقليل كميات الطعام مع ضرورة ممارسة الرياضة .
إقرأ ايضا:  فوائد الاوميجا ثري (فوائد غير متوقعة سوف تصيبك بالذهول)

اضف تعليق