مغص الحمل (ما هي أسبابه ومخاطر الإصابة به ودلالته)

Loading...

مغص الحمل : ان تعرض السيدة الحامل إلى مغص اثناء الحمل, امر طبيعي جدا حيث أن جسدها يتعرض الى تغيرات كثيرة, خاصة مع ازدياد حجم الرحم كل شهر, ويجب على السيدة الحامل أن تهيئ نفسها, لوجود بعض الصعوبات الصغيرة, مثل القيء في بداية الحمل, ووجود المغص, ولا يحبذ اللجوء الى الطبيب فى كل أمر صغير, وحتى تطمئن السيدة الحامل, سوف نقوم بتوضيح الأعراض الطبيعية لمغص الحمل, ومتى يكون مغص الحمل له دلالة خطيرة, ويجب حينها اللجوء إلى الطبيب فى أسرع وقت .

مغص الحمل

ماهى اسباب المغص عند الحامل

توجد الكثير من التغييرات التي تتعرض لها السيدة الحامل, مما يصبح معه حدوث المغص أمر اعتيادي جدا, وهو أمر شائع الحدوث أثناء الحمل, ومن اكثر اسباب المغص الطبيعية هى .

  1. زيادة حجم الرحم, حيث يزيد الرحم بشكل تدريجى الى ان تتم الولادة, وبسبب ذلك يضغط الرحم على الأجهزة الداخلية, فى جسم السيدة الحامل, ويؤدى ذلك إلى وجود المغص, وقد تشعر السيدة بالغثيان جراء هذا الضغط ايضا, ويمكن تقليل هذا الاحتكاك عن طريق عدم ملء المعدة بالطعام, حتى لا تكون سببا للضغط ايضا, بل نقوم بتقسيم الطعام على وجبات صغيرة متتالية, مع ضرورة الانتظام فى التمشية بشكل يومى, والحصول على النوم بشكل كافي, وعدم القيام بمجهود كبير والحرص على دخول الحمام, بشكل متقارب حتى يتم تفريغ المثانة .
  2. إصابة السيدة بالامساك ووجود غازات, وهو أمر شائع جدا اثناء الحمل, حيث يكون الهضم فى فترة الحمل بطيء, ويمكن تقليل هذه الأعراض عن طريق, الإكثار من الخضار والفاكهة التى تحتوى على الالياف, وشرب كميات كبيرة من الماء, بالإضافة إلى وجود أدوية بسيطة, تساعد في منع تكون الغازات والامساك .
  3. الإصابة بتقلصات براكستون هيكس, وهى عبارة عن حدوث تقلصات فى الرحم, وتظهر هذه التقلصات فى الثلث الثالث من الحمل, وهى غير مرتبطة اطلاقا بالولادة, وإنما هى تكون طريق الجسد في تحضير الجسم, للتقلصات الحقيقية للولادة ولا يوجد خطورة منها .
  4. وجود الم فى الأربطة فى منطقة ما بين الافخاذ والبطن, حيث ان هذه الأربطة يتم شدها بقوة, بسبب ازدياد حجم الرحم, مما يؤدى إلى الضغط على هذه الاوردة, وهذا ما يتسبب بوجود الألم فى هذه المنطقة, وتتمثل هذه الآلام فى, مجموعه من الطعنات او التدافعات, التي تصيب السيدة الحامل, وتبدأ هذه  الآلام فى الظهور من آخر الثلث الثاني للحمل, ويفضل عند الإحساس بها تغيير وضعية الجسم, مع التمدد ويزول الم هذه الأربطة بشكل تلقائي, ولكن إذا زادت عن الحد الطبيعى, وأصبحت تشكل الم مستمر للسيدة الحامل, يجب استشارة الطبيب .

اسباب المغص

 مغص الحمل وعوامل الخطورة

بالرغم ان مغص الحمل أمر طبيعى, ويحدث لجميع السيدات, الا ان ذلك ليس سبب لاهماله, حيث قد يعبر مغص الحمل عن مشاكل أكثر خطورة, ومن أهم هذه المشاكل .

الحمل خارج الرحم

Loading...

وفى هذه الحالة يتم تثبيت البويضة في قناة فالوب, ولا يعود الحمل الى الرحم مرة اخرى,  وتبدأ أعراضه بالمغص الا ان الامر يزيد ويصبح نزيف,  والآلام صعبة ويكون للحمل خارج الرحم, آثار ضارة على صحة السيدة الحامل, وعلى حياتها, ويجب التوجه الى الطبيب فورا .

خطر الإجهاض

وهنا يكون المغص مقترنا بوجود نزيف مهبلى, ويجب التوجه فورا الى الطبيب, حتى تتلافى السيدة الحامل خطر الإجهاض, عن طريق اتخاذ مثبتات الحمل, ويتركز خطر الإجهاض, فى فترة الثلث الأول من الحمل .

خطر الولادة المبكرة

حيث قد ينبئ المغص خاصة اذا كان فى الثلث الاخير من الحمل, واذا كان مقترن بوجود نزيف مهبلى, أو مقترنة بنزول ماء الحمل, على خطر الولادة المبكرة, والذهاب الى الطبيب بسرعه له دور هام فى تأخير عملية الولادة  المبكرة, مع اعطاء ادوية معينة لتخفيف الألم .

Loading...
اضف تعليق