صداع الحمل (تخلصي من صداع الحمل بطرق ونصائح بسيطة)

صداع الحمل : إن حدوث صداع بالنسبة للشخص العادي أمر غير مثير للقلق, بل امر اعتيادى, ولذلك فعندما يحدث الصداع للسيدة الحامل, قد لا يكترث لهذا الأمر, ولكن فى الحقيقة فان صداع الحمل, له أوقات معينة يحدث فيها, وإذا حدث فى غير تلك الأوقات, وخاصة إذا حدثت معه اعراض اخرى,  فيجب الانتباه واخذ الحيطة, حيث ان الصداع إذا ارتبط بألم في البطن, وشعور بالغثيان وزيادة مفاجئة فى الوزن, أو وجود تورم في اليدين والقدمين, فيجب متابعة الطبيب فورا لأن هذه الأعراض, تنبىء بإصابة السيدة الحامل بتسمم الحمل, ولذلك سوف نقوم بتوضيح الاوقات, التي من المعتاد أن يحدث بها صداع الحمل, وايضا سوف نوضح الأسباب التى تؤدى الى الصداع, وكيفية علاجه وذلك على النحو الاتى .

اولا : توقيت وأسباب الصداع في الحمل

ثانيا : طرق علاج صداع الحمل

صداع الحمل

اولا : توقيت وأسباب الصداع في الحمل

صداع الحمل عارض يحدث في الثلث الاول من الحمل, وخاصة الاسبوع التاسع, وفي الغالب يختفي فى الثلث الثانى والثالث من الحمل, ويرجع سبب ذلك إلى أن الهرمونات, لا تكون مستقرة في الثلث الاول من الحمل, وتعود الى طبيعتها بعد ذلك وتستقر فلا يحدث الصداع, ولا يوجد سبب مباشر لحدوث الصداع, وإنما هي مجموعة من الأسباب, التى قد يكون أحدهما منفردا أو مجتمعا مع آخر, هو المؤدي إلى حدوثه, وهى قد تكون امور عادية, ولكنها تحدث فى فترة عدم استقرار الهرمونات, فى جسم السيدة,  ومن أهم أسباب صداع الحمل .

1- يضخ الجسم الدم فى الاوردة بشكل كبير مما قد يسبب حدوث الصداع .

2- الارهاق والسهر الطويل سبب رئيسي لحدوث الصداع .

إقرأ ايضا:  اكتئاب الحمل (تعرفي على أسبابه وأهم نصائح علاجه والوقاية منه)

3- امتناع السيدة عن تناول القهوة والكافيين والمشروبات الغازية .

4- قد يؤدي الجوع والعطش إلى انخفاض مستوى السكر, مما يؤدى للإصابة بالصداع.

5- عدم الاهتمام بأخذ قيلولة في منتصف النهار, وعدم محاولة فرد الجسم على فترات.

6- الإحساس بالبرد أو بالحرارة أو التعرض للضوضاء القوية, او التعرض للادخنة أو حتى وجود رائحة نفاذة .

7- وعند تناول أنواع معينة من الأطعمة, مثل تلك التى تحتوى على مواد صناعية, او مواد حافظة أو السمك المدخن او المخللات والشيكولاته .

8- والعامل النفسي ايضا لة دور كبير فى الصداع, مثل إصابة السيدة بالتوتر والاكتئاب والقلق .

ثانيا : طرق علاج صداع الحمل

قطعا يجب تجنب الاسباب التى قد تؤدى الى الصداع, وبجانب ذلك هناك بعض الخطوات, التى تساهم فى تقليل حدوث الصداع ومنها .

1- تستطيع السيدة الحامل تناول الباراسيتامول, والاسيتامينوفين كمسكن للصداع وغير ضار على الجنين .

2- تتمعن السيدة الحامل فى سبب الصداع, فاذا كان ناتج عن القلق والتوتر فيمكن أن تستحم بالماء الدافىء, أما إذا كان الصداع يصيب نصف الوجه فقط فتستحم بالماء البارد .

3- تناول الوجبات على ست أو سبع وجبات, على مدار اليوم حتى لا تصاب السيدة بالهبوط والصداع .

4- النوم بشكل كافي ليلا مع أخذ قيلولة في منتصف النهار, ومحاولة فرد الجسم على سطح مستقيم لفترة فى منتصف النهار .

5- يمكن وضع منشفة دافئة على الرأس والعينين, وتخفيف الاضاءة والاسترخاء قليلا والاهتمام بالصحة النفسية .

6- ممارسة رياضة خفيفة أو ممارسة اليوجا .

اضف تعليق