حدوث الحمل (توقيت حدوث الحمل وعلاماته ونصائح هامة يجب اتباعها عند حدوثه)

Loading...

حدوث الحمل : المقصود بحدوث الحمل هنا هو إخصاب البويضة, بالحيوان المنوى, حيث تسبح الحيوانات المنوية باتجاه الرحم, ومن الرحم, إلى قناة فالوب, و فى طرف الأنبوب الخارجي يتم التقاء البويضة, وتقوم الحيوانات المنوية بالتجمع حول البويضة, حتى يتمكن واحد منها, من أن يخترق البويضة, ويقوم بالاتحاد مع نواتها, ليبدأ تكوين الجنين, والطبيعى ان تستمر فترة الحمل, بداية من عملية الإخصاب وتنتهي بالولادة, وهذة الفترة تقدر بحوالى اربعين اسبوعا أي حوالي تسعة أشهر تقريبا, وتنقسم فترة الحمل, إلى ثلاث مراحل غير متشابهة وتتكون كل مرحلة منها, من مدة زمنية, ثلاثة أشهر, وهناك أكثر من طريقة, للكشف عن حالة الحمل وهى مثل: فحص البول، وفحص الدم، والتصوير بالموجات فوق صوتية, وهو المقصود بة السونار و سوف نتناول كل ما يتعلق بوقت حدوث الحمل على النحو الاتى :

اولا : توقيت حدوث الحمل

ثانيا : علامات حدوث الحمل

ثالثا : مراحل الحمل

رابعا : التغذية أثناء الحمل

اولا : توقيت حدوث الحمل

فهناك فترة زمنية محددة, لحدوث عملية الإخصاب الناجحة, فيجب أن تكون البويضة, فى أفضل حالاتها, وهو يكون بين اليوم الثاني عشر, والخامس عشر, من بدء الدورة الشهرية لان فى هذا التوقيت, تقوم البويضة بالخروج من المبيض, و تقوم بالانتقال الى قناة فالوب, فإذا حدث جماع فى هذا التوقيت, وقام أحد الحيوانات المنوية, النشطة, السليمة, بالوصول إلى البويضة, وقام بالتلقيح, فإن ذلك سيكون حملا, باذن الله, حيث تبدأ البويضة الملحقة, رحلتها إلى الرحم, حيث تثبت نفسها فى جدار الرحم, حتى يستمر الحمل .

ثانيا : علامات حدوث الحمل

علامات حدوث الحمل, تختلف من سيدة لأخرى, بل وتختلف للسيدة نفسها, من حمل لاخر, وهذه العلامات التى سنتكلم عنها, هى العلامات التى تصبح موجودة بعد حدوث الحمل, لمدة ثلاثة أسابيع, لان فى الاسبوع الرابع, تستطيع السيدة التأكد من خلال انقطاع الطمث وهذه العلامات هي :

1-وجود دوخة عند السيدة الحامل عند الوقوف .

2- الغثيان فقد تبدأ علامات حدوث الحمل عند السيدة الحامل, بوجود غثيان صباحي متكرر .

3-وجود رائحة نفاذة للبول وكثرة التبول.

4-ملاحظة تغيرات بالثدي فتجد السيدة ان الثدى اصبح منتفخا, مع وجود ألم عند لمسه وهذا بسبب هرمون الحمل.

5-ميل عاطفي, حيث تجد السيدة نفسها, عاطفية أكثر من اللازم, وتميل الى البكاء, وحساسة جدا .

6-الشعور بتقلصات في البطن.

7-ازدياد فترات النوم .

8- الرغبة في تناول  نوع معين من الأطعمة .

9-عدم نزول الدورة الشهرية وهو من العلامات الفاصلة على وجود حمل .

Loading...

حدوث الحمل

ثالثا : مراحل الحمل

مراحل الحمل, تمتد فترة الحمل إلى ما يقارب 40 أسبوعا كما ذكرنا سابقا, وتنقسم إلى ثلاث مراحل هي :

الثلث الأول

تستمر هذه الفترة, من الأسبوع الأول, حتى الأسبوع 12 و تصاحبها بعض التغيرات الهرمونية في الجسم, وعند اغلب النساء يصاحبها غثيان, وهبوط, ودوخة, وحب للنوم, والتي بدورها تتسبب بظهور العديد من الأعراض والعلامات, على المرأة الحامل والتي يمكن أن تبدأ بالظهور, منذ الأسابيع الأولى للحمل ويكون الجنين, فى هذة الفترة مازال ضعيفا, فابتعدي تماما عن حمل اشياء ثقيلة او تقومى باعمال المنزل التى, تتطلب بذل مجهود,

  • و للتغلب على الدوار, المرتبط بهذه الفترة فيجب ان لا تستيقظي و تقومي من السرير بشكل مفاجئ, بل اجلسي, أولا ثم انهضي, من السرير ببطء.
  • و للتغلب على غثيان الصباح, المرتبط بهذه الفترة أيضا, يمكنك وضع القليل من البسكويت المملح, أو بالزنجبيل, ويمكنك تناول واحدة منها عند شعورك بدوخة أو رغبة في القيء.
  • وايضا يوجد فى فترة الحمل الأولى شعور بالحرقة, او وجود اضطرابات اثناء الهضم و لتجنب حرقة المعدة, والاضطرابات الهضمية, في فترات الحمل الأولى, نظمى تناولك  للوجبات الدسمة, والحارة خاصة قبل النوم وابتعدي عن, تناول الكافيين ومسكنات الألم, وابتعدى عن التدخين والمدخنين .

 الثلث الثاني

تستمر هذه الفترة, من الأسبوع الثالث عشر, إلى الأسبوع 28 من الحمل وتجد العديد من النساء, إن هذه المرحلة  أكثر سهولة, من التي قبلها حيث استقر الجسم وزال الغثيان, ولكن في آخر هذه المرحلة قد, يزداد شعور المرأة بعدم الراحة حيث يبدأ ازدياد حجم البطن, حيث مع كبر حجم الجنين يضغط على أعضاء السيدة الداخلية, فلا تشعر بالراحة وقد تشعر بحركة الجنين, خلال هذه المرحلة وبدأ يثقل حجم الجنين .

الثلث الثالث

وتكون هذه المرحلة, من بداية الأسبوع التاسع والعشرون, إلى نهاية الأسبوع 40 من الحمل وهى تعتبر الأشهر الأخيرة من الحمل, تظهر بعض الأعراض الإضافية, على المرأة الحامل, حيث تشعر بضيق في النفس, والتعب الشديد ويرجع ذلك بسبب زيادة حجم الجنين, الذى يقوم  بالضغط على الأعضاء الداخلية للمرأة وتقل الفترات الزمنية, بين مرات التبول, فاحذرى من هذا الأمر, ولحسن الحظ قاربت, هذه المضاعفات من الانتهاء.

رابعا : التغذية أثناء الحمل

1. غذاء متنوع 

فيجب على الحامل, ان تنوع فى غذائها جيدا, ويكون فى غذائها, ألوان كثيرة, وهذا يعني استفادة كبيرة, على أن يتضمن الغذاء مايلى :

  • الحبوب، يفضل  الكاملة  مثل القمح الكامل ومشتقاته مثل الشوفان.
  • الخضار, مثل الخس والخيار والفلفل والكوسا والبندورة والجزر وبقية الخضار من المتاح في الأسواق, وفي المتاجر على أن يكون طازجا واخضر, داكن, و ننصح باستهلاك أربع وجبات, خضار بألوان مختلفة على الأقل يوميا باعتبارها سناكس بين الوجبات .
  • الفواكه مثل التفاح والبرتقال والبطيخ والعنب, ننصح باستهلاك اثنتين, إلى أربع حبات, فواكه  بألوان مختلفة, على الأقل فى اليوم .
  • أغذية غنية بالبروتينات مثل  الحليب والجبن واللبن والبيض البقوليات ومنتجاتها تعد بروتينات نباتية, لحم البقر الدواجن والأسماك من المهم جدا الحرص على أن تكون, مصادر البروتينات, قليلة الدسم والدهون .
  • أغذية غنية بالدهون النافعة والخفيفة  مثل الزيتون والطحينة وزيت الزيتون وزيت جوز الهند ولب عباد الشمس, وهى دهون مفيدة للسيدة والطفل معا .

تناولي الوجبات المتوازنة والمغذية وحافظي على ممارسة الرياضة البسيطة, وحاولى دائما أن تخرجى للاماكن المفتوحة لتنشق الهواء العليل, ويجب ان تنالي قسطا كبيرا من الراحة, تجنبي تناول الأطعمة, شديدة الملوحة, والمتبلة, والمقلية وقللي من شرب القهوة, تجنبي تناول اللحوم والدواجن والأسماك, التى لا تتعرض الى النار ويجب أن تكون درجة النضج مرتفعة, ويفضل عدم تناول اللحوم المشوية, لأنه تبين بأن الشواء ينتج مواد سرطانية في اللحوم .

2. وجبات منتظمة 

ننصح بتناول الطعام, مقسم على ست وجبات, على مدار اليوم, على أن تكون الوجبة, صغيرة الحجم نسبيا, حيث تعاني النساء الحوامل وفي بعض الأحيان, من بعض الاعراض مثل الحرقة, والغثيان ويحول بين هذه الأعراض استهلاك الأغذية المتنوعة, وتناول سناكس, بين الحين والآخر وهضم الطعام, بشكل جيد حتى مع وجود شعور, غير لطيف, كلها تقلل على الأغلب, من هذه الظواهر وتؤدي إلى تهدئة الجهاز الهضمي, ويجب تجنب الأغذية المقلية, والمشبعة بالدهون وغير الصحية.

3- تناول كميات ملائمة من الطعام 

فالغذاء, مهم جدا ولكن بنسب, حتى لا يزيد وزن السيدة, الحامل مما يؤثر بالسلب, على الولادة والجنين و زيادة الوزن تزيد الضغط على أقدام السيدة الحامل .

Loading...
اضف تعليق