الشهر الثامن من الحمل (نصائح و معلومات هامة عن الجنين يجب عليكي معرفتها)

الشهر الثامن من الحمل ـ إن الحمل عزيزتى المرأة من أهم التجارب التي تعيشها، الأنثى خلال حياتها ولا يمكننى القول أن، هناك أحد شهور الحمل أكثر أهمية، من باقى الشهور حيث أن الحمل، يتكون من تسعة أشهر رائعة، ومختلفة جدا عن بعضها وهذا الأختلاف يجعلها جميعا، ذات أهمية كبيرة وسوف نتحدث عن الشهر الثامن من الحمل، ونرغب من خلال هذا المقال حصر كافة المستجدات، التي تحدث خلال هذا الشهر بالنسبة للأم والجنين، من حيث وزن الجنين خلال الشهر الثامن من الحمل، ووضعية الجنين فى هذا الشهر، وحركة الجنين وبعض النصائح والإرشادات، التى يجب أن تنتبه إليها الحامل فى الشهر الثامن، والتي سوف تساعدها على المرور بهذا الشهر، دون أى مشاكل أو توتر قد يصيبها، ومساعدتها على الأطمئنان والراحة .

بداية الشهر الثامن من الحمل

يبدأ الشهر الثامن من الحمل من بداية الأسبوع، 31 إلى الأسبوع 35 وتكون المرأة خلال هذا الشهر، قد اكتسبت الوزن بصورة كبيرة، وتصبح بطنها أكبر ويصيبها هذا بصعوبة الحركة، والشعور بالآلام فى منطقة الحوض، نتيجة نزول الجنين خلال هذا الشهر إلى منطقة الحوض، استعدادا لعملية الولادة وتبدأ فى الشعور بتقلصات في الرحم، تشبه الطلق ويكون الجنين يضغط على أعضائها الداخلية، مما يسبب لها الإزعاج والأرق، وصعوبة فى التنفس وآلام فى الظهر، وقد تصاب بالتورم فى قدميها ويديها، ومع بداية الشهر يزداد عدد ذهاب الأم إلى الحمام، للتبول بسبب زيادة حجم الجنين فى هذا الشهر، مما يزيد من الضغط على المثانة، ويزداد انتفاخ جسم الحامل خلال الشهر الثامن من الحمل، نتيجة لزيادة كمية الدم بداخل عروقها، وتصبح الحامل فى الشهر الثامن أكثر حساسية، وتوتر وتصبح سريعة الانفعال والحزن وسريعة البكاء، ولذا يجب مراعاة مشاعرها والحفاظ على هدوء واستقرار المنزل، حفاظا على صحتها وصحة جنينها .

النوم الصحى للحامل فى الشهر الثامن

تصاب الحامل فى الشهر الثامن بآلام الظهر المستمرة، بسبب زيادة حجم بطنها نتيجة لكبر حجم ووزن الجنين، مما يؤدى إلى صعوبة فى الجلوس، والنوم والآلام العظام عند البقاء على وضع معين، لفترة طويلة وتبدأ المرأة تعانى للحصول على نوم مريح، بدون الاستيقاظ عدة مرات خلال فترة النوم، وتبحث عن حلول جديدة لتحصل على نوم عميق، وتستيقظ بدون الإحساس بالألم، ومن أهم النصائح، التى يجب على الحامل فى الشهور الأخيرة من الحمل، العلم بها هي أن النوم على الظهر مضر بصحتها، خلال الشهور الأخيرة من الحمل، حيث أنه فى حالة النوم على الظهر يقوم الجنين، بالضغط على الوريد الرئيسي الذي يقوم بضخ الدم، إلى الجسم مما يسبب لها عدم الراحة، وصعوبة فى التنفس ويؤدى إلى الإصابة بالدوخة، فينصح بالابتعاد عن هذه الوضعية، واستبدالها بالنوم على أحد الجانبين، ومن الممكن أستخدام الوسائد لجعل نومك أكثر راحة، عن طريق وضعها بين الركبتين حيث يخفف ذلك، من آلام الحوض التي تصاحب هذه الشهور الأخيرة، من الحمل ومريحة للقدمين أيضا، أو أحتضان الوسادة بحيث تكون أسفل البطن، وتصل إلى بين ما القدمين، وأيضا يجب مراعاة عدم تناول الماء بكثرة، خلال فترة الليل أو على الأقل، قبل النوم بثلاث ساعات حتى تتجنبي عزيزتى المرأة، الاستيقاظ المتكرر خلال الليل للتبول، كما يمكنك أيضا العمل على الأسترخاء، والأستجمام قبل النوم بهدف الحصول على نوم عميق، وهادئ ويمكن القيام بذلك عن طريق القيام بتمارين اليوغا، أو أخذ حمام دافئ مع أستخدام الصابون، ذو الروائح المهدئة للأعصاب .

الحمل فى الشهر الثامن

 

وزن الجنين فى الشهر الثامن من الحمل

إن الجنين فى يكبر بشكل سريع خلال الشهر الثامن، ويزداد فى الوزن والطول ويكتمل نضج أعضائه كلها، ماعدا الرئة هى التى تستمر فى النمو، حتى منتصف الشهر التاسع، ويكون وزن الجنين فى الأسبوع الأول من الشهر الثامن، من الحمل حوالى 1600 جرام، ويصل طوله إلى حوالى 42 سم، ويبدأ خلال هذا الأسبوع أكتمال نضج أعضائه التناسلية، وينمو مخ الجنين سريعا، وخلال الأسبوع الثانى من الشهر الثامن، يصبح وزن الجنين حوالي 1800 جرام، ويصل طوله إلى حوالى 43 سم، ويستمر شعره فى النمو وتتكون المزيد من الدهون، فى طبقات الجلد لزيادة سمك جلده لحماية أعضائه، أثناء عملية الولادة و اكتمل نمو أظافره وخلال الأسبوع الثالث، من الشهر الثامن من الحمل يصبح، وزن الجنين حوالي 2000 جرام، ويصل طوله حوالى 44 سم، وخلال الأسبوع الرابع فى الشهر الثامن يكون، وزن الجنين حوالي 2400 جرام، ويصبح طوله 46 سم ويصبح جلده أكثر تجعدا، وخلال الأسبوع الأخير من الشهر الثامن يصل وزن جنينك، إلى 2700 جرام ويكون طوله حوالي 47 سم ويكتمل، نمو الكبد ويبدأ فى التخلص من مخلفاته بشكل ذاتى .

حركة الجنين فى الشهر الثامن من الحمل

خلال الشهر الثامن يزداد حجم الجنين، مما يجعل الرحم أكثر ضيق على الجنين، فلا تكون الحركة نشطة مثل شهور الحمل السابقة، فتكون أغلب حركة الجنين ركلات قوية، ومؤلمة للأم أو ضغط على الرئة، عن طريق قيامه بدفع أعضاء الأم الداخلية بقوة، كما تزداد فترات نوم الجنين، مما يؤدى إلى قلة حركة الجنين عن الأسابيع السابقة، من الحمل و ننصحك عزيزتى الأم بالإنتباه لعدد حركات جنينك، خلال تلك الفترة إذا لم تصل إلى عشر حركات في اليوم، يجب الذهاب إلى طبيب، للاطمئنان على صحة جنينك .

احصل على تنبيهات بالمواضيع الجديدة فور نشرها