اعراض الدورة الشهرية (أهم النصائح واسرار جديدة للتخلص من الألم)

اعراض الدورة الشهرية ـ الدورة الشهرية هي العادة التي ترهق كل أنثى، و تؤرقها، وتسبب لها الكثير من الألم الجسدي، والإرهاق النفسي لكثرة التغييرات في هرمونات الجسم، مما يؤدى إلى إحساس المرأة بقلة النشاط، و الاكتئاب والإعياء في الجسد بالكامل، مما يجعل عندها الشعور، بعدم الرغبة في مغادرة السرير، خلال الدورة الشهرية، ولكن مهام الحياة والمسئوليات، ترغم المرأة على ضرورة التغلب على اعراض الدورة الشهرية، لكي تمارس الحياة بشكل طبيعي، وتسمى هذه الأعراض متلازمة الدورة الشهرية، ومن خلال هذا المقال، سوف أشرح لكم كيفية التغلب على هذه الأحاسيس، وعلاج متلازمة الدورة الشهرية، عن طريق الأطعمة التى يجب تناولها، والمشروبات المفيدة، والتمارين الرياضية، وما هي العادات الصحيحة التي يجب المواظبة عليها، خلال هذه الفترة مثل عادات النظافة الشخصية، والملابس الملائمة لهذه الدورة الشهرية .

 اعراض الدورة الشهرية وكيفية التغلب عليها

أن الدورة الشهرية، تأتى لكل أمرأة مرة كل شهر، وتستمر مدتها من ثلاثة أيام إلى ثمانية أيام، وقبل ميعادها باسبوع تبدأ هرمونات الجسم بالتغير، وبالأخص تحدث اضطرابات فى هرمون البروجسترون، و الاستروجين، وانخفاض في نسبة السيروتونين مما يسبب للمرأة التقلبات المزاجية، والإصابة بالاكتئاب، والعصبية الزائدة، والعدوانية، وزيادة الشهية لدى المرأة للحلوى، والنشويات، ولأن كل امرأة مجبرة على التعايش مع هذه الأعراض كل شهر يجب العلم بأهم النصائح للمساعدة على التغلب أو التهدئة من هذه الأعراض وهى :

  1. يجب الابتعاد عن إضافة الملح، إلى طعامك قبل الدورة الشهرية، لأنه يسبب احتباس السوائل بالجسم، بنسبة كبيرة بالجسم، وأيضا الابتعاد عن الأطعمة المالحة، مثل الزيتون، والمخللات .
  2. يمكنك تناول كبسولات زيت زهرة الربيع، قبل الدورة الشهرية بخمسة أيام، حيث أن لها فوائد هامة، في السيطرة على أعراض الدورة الشهرية، والتقليل من التغييرات الجسدية، و الانتفاخ الذي يصيب جسم المرأة في منطقة البطن، والصدر، وأيضا السيطرة على التغيرات المزاجية، وتعديل المزاج، وهي متوفرة بالصيدليات مثل كبسولات الأوميجا 3 .
  3. الحرص على تناول الأطعمة، الغنية بالبروتين عن طريق، تناول الأسماك، ومنتجات الألبان بكميات كافية، لأنها تساعد على تحقيق التوازن بالجسم،  ومنع احتباس السوائل في أنسجة الجسم .
  4. من أهم الأعشاب التي ننصحك بتناولها خلال، فترة الدورة الشهرية هي الزنجبيل، لما له من دور كبير، في تحقيق سلاسة الدم داخل الجسم، مما يمنع حدوث تخثرات الدم، التي تصيب المرأة بالآلام الشديدة، خلال فترة الدورة الشهرية .
  5. من النصائح الشائعة للعلاج، من الآلام الدورة الشهرية هى تناول القرفة، وهذا لأنها تساعد أيضا على تحقيق سلاسة الدم بالجسم، وتعمل كطارد للسموم و مدر طبيعي للبول والسوائل بالجسم .
  6. أيضا تناول البقدونس والنعناع لهما دور كبير، في ادرار البول والتخلص من احتباس السوائل، بجسم المرأة التي يصيبها بالانتفاخ، والالام فى الكلى والذى هو الألم في الجانبين، مع الحرص على تناول السوائل بكميات كبيرة، سواء عن طريق تناول الماء، أو الأعشاب الدافئة .
  7. الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية، التى تساعد على تحسين المزاج وزيادة نشاط الجسم، ولأن الكلى يضعف جهودها خلال هذه الفترة، فأن ممارسة التمارين الرياضية ينشط الكلى، ويساعد على إخراج السوائل أيضا، عن طريق العرق الذى يخرج بغزارة، عند ممارسة التمارين الرياضية .
  8. وأيضا تناول أعشاب البابونج يعمل على تهدئة الأعصاب، وعلاج تشنجات العضلات، والتغلب على متلازمة الدورة الشهرية بشكل فعال، لكي تتمكن المرأة من ممارسة مهامها، اليومية، بصورة طبيعية .
إقرأ ايضا:  اعراض سرطان الرحم (اعراض سرطان الرحم وطرق الوقاية والعلاج)

اعراض الدورة الشهرية

عادات صحية يجب اتباعها أثناء الدورة الشهرية لعلاج اعراض الدورة الشهرية

عزيزتي الأنثى يجب العلم أن، من أهم العادات الصحية التى يجب الحرص، على اتباعها هى :

  1. اختيار ماركة معروفة من الفوط الصحية، التى تستخدميها خلال الدورة الشهرية، لأن هناك العديد من الماركات المصنوعة، من مواد غير صحية تسبب تهيج البشرة، و تعرض المرأة للالتهابات المؤلمة، وفى حالة الإصابة بأى التهابات، يجب تغيير نوع الفوطة الصحية، وأيضا أذا كنت تملكين بشرة حساسة، فعليك استخدام الفوط الصحية القطنية للبشرة الحساسة، واختيار الحجم المناسب لكمية الدم، التي تنزفيها خلال الدورة الشهرية .
  2. الحرص على تغيير الفوطة الصحية التى ترتديها كل 4 ساعات، حتى لا تسمحي بأى فرصة لتكون البكتيريا، و للحفاظ على هذه المنطقة الملامسة للفوطة جافة، حتى لا تسبب الألتهابات للجلد الملامس للفوط الصحية .
  3. الاهتمام بغسل الأيدى جيدا قبل استخدام الحمام، وبعد استخدام الحمام حتى لا يتم انتقال، أى بكتيريا من منطقة المهبل أو أليها .
  4. عدم الاستحمام في البانيو خلال أيام الدورة الشهرية .
  5. عدم أستخدام أى غسول، أو عطور على منطقة المهبل قد يسبب تهيج، في منطقة المهبل، بسبب أنها تكون حساسة جدا خلال الدورة الشهرية .
  6. تغيير الملابس الداخلية بأستمرار، مع تغيير كل فوطة صحية للحفاظ على الصحة .
  7. الاستحمام بشكل يومي خلال أيام الدورة الشهرية، لأن الجسم خلال هذه الفترة يفرز العرق بكثرة، وتكون البشرة دهنية، والشعر دهنى .
  8. اللجوء إلى استخدام المسكنات الخاصة بالم الدورة الشهرية .
  9. يجب أختيار الملابس الداخلية المصنوعة من القطن، لكي تكون مريحة لكى وذات ملمس ناعم على الجلد، ولأن الأقمشة القطنية لا تسبب الحكة، ولا تحتك بالجلد بشدة .

وننصحك عزيزتى بأختيار الملابس الفضفاضة ذات اللون الأسود، أثناء فترة الدورة الشهرية حيث أن المرأة، في هذه الأيام تكون قد اكتسبت 5 كيلو جرام، من الوزن الزائد بسبب احتباس السوائل بالجسم، لذا سوف تشعرين أن ملابسك قد أصبحت ضيقة، فمن شأن الملابس الفضفاضة، ذات اللون الأسود أن تساعدك، في الظهور بالمظهر الرشيق، وعدم الشعور بالوزن الزائد والانتفاخ .

إقرأ ايضا:  تحاميل مهبلية لعلاج البكتيريا والفطريات التى تسبب الألتهابات المهبلية

الدورة الشهرية

انقطاع الدورة الشهرية والحمل

انقطاع الدورة الشهرية، من أهم علامات الحمل، حيث أن الحمل هو السبب الأول، لانقطاع الدورة الشهرية وأول شئ، تقوم به المرأة عند انقطاع الدورة الشهرية، هو اختبار الحمل، وفي حالة كانت النتيجة سالبة، يجب الذهاب الى طبيب أمراض النساء للقيام بالفحص، والحصول على التحاليل الطبية التى تكشف، أسباب انقطاع الدورة الشهرية بدون حمل، وهو أمر مثير للقلق، ويكون في الغالب السبب فيه زيادة الوزن، الذى يؤثر بشكل كبير على الدورة الشهرية، والعامل النفسي يؤثر أيضا على أنقطاع الدورة الشهرية، أو تأخرها حين تكون المرأة تعاني من القلق المستمر، والإجهاد أو الزعل الشديد، أو التوتر الذي ينتج عن انتظار الدورة الشهرية، وأيضا من أسباب انقطاع الدورة الشهرية فقدان الشهية، لمدة طويلة تزيد عن 7 أيام من شأنه، أن يتسبب في ضعف الجسم، مما يؤدى إلى عدم تكوين بويضة، وبالتالي عدم نزول دماء الطمث .

استئصال الرحم والدورة الشهرية

أن استئصال الرحم هو عبارة عن عملية جراحية، يتم خلالها إزالة الرحم من جسم المرأة، وهي عملية جراحية خطيرة، تؤدى الى عدم قدرة المرأة على الحمل، أو الإنجاب بعد استئصال الرحم، ويتم ازالة الرحم وعنق الرحم، وقناتي فالوب والمبيضين، وبالتالى أيضا تؤدى عملية أستئصال الرحم، الى انقطاع الدورة الشهرية، ولخطورة هذه العملية، وتأثيرها السيئ على حياة المرأة، ولكنها تؤدى الى حرمانها من نعمة الأمومة، لا يمكن إجراء عملية الاستئصال، إلا في حالة أن هذا الاستئصال للرحم، يتم لإنقاذ حياة المرأة التى تجرى لها العملية، مثل إجراء عملية استئصال الرحم، في حالة الأصابة بسرطان في الرحم، ويجب إجراء الاستئصال للحفاظ على حياة المرأة المصابة، و استعادة صحتها، وفي حالة استئصال الرحم مع عنق الرحم، وقناتي فالوب والمبيضين تمر المرأة، بأعراض انقطاع الدورة الشهرية أو ما يسمى بأعراض سن اليأس .

إقرأ ايضا:  الحزام الناري (أدوية ووصفات طبيعية فعالة للغاية في علاجه)